site stats التخطي إلى المحتوى

في شائعة جديدة كان مصدرها كالعادة مواقع التواصل الإجتماعي فقد إنتشرت في الآونة الأخير خبر وفاة السر قدور الشاعر والمفكر والملحن السوداني والذي يقيم في مصر.

وكان أبرز الكلمات من الشائعة إنه قتل في شقته في جمهورية مصر العربية حيث يقيم مع زوجته التي تمتلك الجنسية المصرية بحسب سيرته الذاتية والتي حصلنا عليها من موقع ويكيبيديا.

وما إن إنتشر الخبر وظهر مدير الفنان السر قدور ليُعلن عن انها مجرد شائعة مفبركة ولا صحة للخبر وان الفنان القدير السر قدور يتمتع بصحة جيدة وهو الآن في القاهرة.

وإستنكر مديره العام هذه الاخبار مُعلناً أنه سيقاضي مروجي اشاعة وفاة السر قدور مُطالباً السلطات السوداني للتدخل ولمنع مثل هكذا شائعات تضر بالفنانين العمالقة مثل السر قدور.

معرباً عن شكره لجميع الفنانين الذين تواصلو مع الفنان السر قدور للاطمئنان عن صحته سواءً بالهاتف الارضي او الجوال او من خلال مواقع التواصل الاجتماعي شاكراً لهم حسن معاملتهم.

وكان الفنان السر قدور قد تلقى الاف من الاتصالات من فنانين سودانيين وعرب في الوطن العربي واعلاميين للاطمئنان عن صحته بعد انتشار شائعة وفاة السر قدور.