counter statistics التخطي إلى المحتوى

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية مقتل علي مملوك رئيس مكتب الأمن القومي الإيراني بغارة أمريكية قرب مطار دمشق الدولي وذلك صباح اليوم الثلاثاء والتي أدت إلى مقتل جنرالات في الحرس الثوري الإيراني لم يُعلن عن أسمائهم إلى الآن.

وأفادت مصادر صحفية أن هناك إجتماع ضم العديد من الجنرالات في الحرس الثوري الإيراني وكانت فرصة كبيرة للجيش الإسرائيلي الذي لم يتردد لحظة عن قصفهم فقد إنطلقت طائرة F35 المتطورة إلى المكان.

المصادر المؤكدة أكدت أن طائرة F35 المتطورة والملقبة بالشبح إستهدفت إجتماع إرهابي ضم العديد من الجنرالات في الحرس الثوري الإيراني الإرهابي وكما كان في هذا الإجتماع أحد الضباط السوريين وكان هذا الإجتماعي في أحد الاماكن القريبة من مطار دمشق الدولي.

والحصيلة النهائية لهذا القصف هي أولاً مقتل اللواء علي مملوك، وهو رئيس للمكتب الأمن القومي، وكما هناك مصادر تؤكد مقتل قائد فيلق القدس اسماعيل قآني، ومقتل وأصابة عدة جنرالات كبار الحرس الثوري والجيش السوري لم تعرف اسمائهم إلى الآن إلا أننا نحاول الحصول على معلومات أكثر.

يُذكر أن الجيش السوري صرّح أنه “في تمام الساعة 22:40 من مساء أمس الإثنين قام الجيش الاسرائيلي بتوجيه ضربة جوية من اتجاه الجولان السوري المحتل على بعض مواقعنا العسكرية جنوب دمشق ، حيث تصدت لها وسائط دفاعنا الجوي وأسقطت معظم الصواريخ قبل وصولها إلى أهدافها” مما يؤكد مقتل وإصابة الجنرالات العسكرية.

مقتل علي مملوك

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *