site stats التخطي إلى المحتوى

السؤال الذي أرق المواطنين من هي امل الاسمري، بعدما اثارت الغضب عند النشطاء بعد نشرها تغريدات على حسابها الرسمي على تطبيق تطبيق أشعلت نار الفتنة عند النشطاء مُطالبين بالقاء القبض عليها، كما أن وسم إسمها إنهار بالتغريدات المليونية مطالبات وصوت واحد في الأونة الاخيرة بعدما اسائت للرسول صلى الله عليه وسلم، كما طالب النشطاء في الهاشتاق بالقبض على امل وانزال اقصى عقوبة عليها بعد شتمها نبينا ورسولنا صلوات الله عليه في هذه المقالة سنسرد لكم من هي امل الاسمري.

السيرة الذاتية لامل الاسمري

حسب سيرتها الذاتية هي تحمل الدكتوراة وتحمل أيضاً الجنسية السعودية وتعيش في العاصمة السعودية الرياض وعمرها 26 عاماً إشتهرت بنشر مقاطع فيديو على حساباتها بمواقع التواصل، كثيراً ما اثارت الجدل بفيديوهاتها المثيرة للجدل، ولها أيضا الكثير من الحساب على مختلف التواصل الاجتماعي ومؤخراً قامت بالاساءة الى مقام سيدنا محمد صلوات الله عليه صبت الغضب في قلوب المغردين مطالبين بالقبض عليها.

معرفة من وين امل الاسمري

إهتم الكثير من النشطاء لمعرفة أصلها وفصلها وكثير من النشطاء والمواقع الاخبارية بدأت في الحديث عنها لمعرفة تفاصيل ومعلومات عن أصلها، وأسئلة كثيرة أرقت المغردين للتعرف على معلومات كاملة عن هذه الفتاة المثيرة للجدل، جذورها تقع في قبيله اسمها الاسمري، كما أنها قبيله كبيرة ولها مكانه في قلوب الجميع وفي المملكة خصوصاً كانت قديما تتبع هذه القبيلة إلى قبيلة الازد التي تعود جذورها الى بني عمر قبائل لها وزنها وثقلها.

ما هو حساب سناب شات امل الاسمري

بدأ الجميع يبحث عن حسابها على موقع سناب شات للتبيلغ عنه أملاً منهم بإغلاقه، فهي أيضاً تمتلك حساباً شهيراً على تطبيق تويتر وإستطاعات أن ترفع ترندات على تويتر بشكل شبه يومي وليس هذا فقط فهي ايضا مثيرة للجدل على ارض الواقع فهي منذ فترة كانت تريد الدخول الى الرياض بارك ولكن تم منعها بسبب ملابسها الغير محتشمة ومنذ هذه الواقعة انشهرت كثيراً ويبدأ الجميع يبحث عن حسابها لمعرفة من هي وما هو حسابها على موقع سناب شات “alasmarimal ” قدمنا لكم ما هو حساب سناب شات امل الاسمري.

قصة الهاشتاق التي إعتلى إسمها على تويتر

تغريدات مليونية تعبر عن غضب النشطاء على تويتر بصوت واحد مطالبين القبض على هذه الملحدة أمل الاسمري والتي قامت بشتم رسولنا الكريم صلوات الله عليه، بعد أن نشرت تغريدات فيها كلام خادش ولا يمكن لاي إنسان مسلم أن يتفوه بها واشعلت فتيل الفتنة والغضب على تويتر، التغريدات مليونية بكل معنى الكلمة على الهاشتاق بضرورة تدخل السلطات الامنية والقبض عليها ومحاسبتها حتى تكون عبرة وان الجهات الامنية سكتت عنها كثيرا ويجب ان يتم ايقافها.