site stats التخطي إلى المحتوى

من هي امل القحطاني السيرة الذاتية ويكيبيديا، امـل نـاشـطـه أجـتـمـاعـيـه سـعـوديـه الـجـنـسـيـه تـهتـم بـمـواقـع الـتـواصـل الـاجـتـمـاعـي وتـقـدم نـفـسـها فـي مـجـال الـأعـلـانـات فـهي الـآن تـمـلـك شـعـبـيـه فـي الـوطـن الـعـربـي عـلـى حـسـابـها عـلـى الـسـنـاب شـات، اصـبـح الـجـمـهور مـعـجـب بـمـا تـقـدمـه الـنـاشـطـه الـتـي اعـجـب بـها الـجـمـهور، تـمـلـك امـل جـمـهور عـلـى الـسـنـاب شـات وصـل ألـى مـا يـقـاربـ 160 الـفـ مـتـابـع، تـرى امـل بـان اسـتـغـلـال الـفـقـيـر مـن خـلـال الـتـصـويـر مـن اجـل كـسـبـمـشـاهدات ومـتـابـعـه مـن الـنـاس اصـبـح مـنـتـشـر بـيـن الـمـشـاهيـر الـذيـن يـسـتـخـدمـون هذه الـطـريـقـه مـن اجـل الـوصـول لـلـنـاس.

أولاً : قـصـه امـلـ الـقـحـطـانـي

انـتـشـر هاشـتـاقـ عـلـى مـواقـعـ الـتـواصـلـ الـاجـتـمـاعـيـ عـنـ امـلـ الـقـحـطـانـيـ بـعـد مـهاجـمـه مـشـاهيـر الـفـلـسـ وهذا الـهاشـتـاقـ رفـعـ مـنـ نـسـبـه الـبـحـثـ عـنـ الـنـاشـطـه امـلـ الـتـيـ وصـفـتـ بـالـافـضـلـ بـعـد انـ وضـجـتـ صـوره مـشـاهيـر الـفـلـسـ، حـيـثـ انـ الـجـمـهور وقـفـ مـعـها فـيـ رايـها بـسـبـبـ الـمـشـاهيـر الـذيـنـ اصـبـحـوا يـفـكـرونـ بـالـمـالـ وكـيـفـيـه الـخـروجـ بـايـ فـجـوه لـلـصـعـود عـلـى الـقـمـه، لـكـنـ ظلـ الـبـعـضـ يـبـحـثـ لـلـتـعـرفـ عـلـى مـنـ هيـ امـلـ الـقـحـطـانـيـ ويـريـد الـتـعـرفـ عـلـى الـسـيـره الـذاتـيـه لـها دعـونـا نـقـدمـ لـكـمـ تـفـاصـيـلـ عـنـ امـلـ ومـعـلـومـاتـ عـنـ سـيـرتـها الـذاتـيـه.

ثانياً : انـسـتـقـرامـ امـلـ الـقـحـطـانـيـ الـرسـمـي

كـثـيـر مـا لـا يـعـرفـ امـلـ الـقـحـطـانـيـ الـنـاشـطـه الـاجـتـمـاعـيـه الـتـيـ تـعـمـلـ فـيـ مـجـالـ الـتـسـويـقـ والـأعـلـانـ، عـرفـتـ امـلـ الـقـحـطـانـيـ فـيـ شـركـه رحـلـاتـ الـمـسـتـقـبـلـ لـلـسـيـاحـه والـسـفـر وقـد تـمـ تـكـريـمـها فـيـ مـنـ قـبـلـ الـشـركـه بـنـاءاً عـلـى جـهودها وكـانـتـ قـد عـمـلـتـ امـلـ فـيـ شـركـه عـالـمـ الـوسـامـ بـعـد نـجـاحـ مـهرجـانـ الـجـمـعـه الـبـيـضـاء، اصـبـحـتـ امـلـ الـقـحـطـانـيـ تـمـلـكـ جـمـهور مـحـبـ بـها رغـمـ انـها لـا تـنـشـر صـور لـها مـنـ حـيـاتـها الـشـخـصـيـه لـكـنـ تـبـقـى مـقـربـه مـنـ الـجـمـهور وحـسـابـها الـرسـمـيـ عـلـى الـانـسـتـقـرامـ يـبـلـغـ عـدد مـتـابـعـيـه 67 الـفـ مـتـابـعـ وهذا الـحـسـابـ ” rwqan01 “.

ثالثاً : سـنـابـ شـاتـ امـلـ الـقـحـطـانـي

كـثـيـر مـا يـهتـمـ الـأنـسـانـ فـيـ الـتـعـرفـ عـلـى مـشـاهيـر الـسـوشـيـالـ مـيـديـا الـذيـ يـهتـمـونـ بـالـمـتـابـعـ ولـا يـسـعـونـ ألـا لـتـقـديـمـ مـحـتـوى مـنـاسـبـ لـلـجـمـهور، فـكـلـ أنـسـانـ يـنـظر لـلـمـشـاهيـر بـشـكـلـ مـخـتـلـفـ مـنـ خـلـالـ مـا يـقـدمـ مـنـ هؤلـاء الـافـراد مـنـ اجـلـ الـنـظر فـيـ حـيـاه الـمـشـاهيـر والـتـعـرفـ عـلـى مـا يـقـدمـ مـنـهمـ مـنـ اعـمـالـ وفـيـديـوهاتـ لـلـجـمـهور، فـهذا اعـطـى لـنـا مـيـزه كـبـيـره فـيـ الـتـعـرفـ عـلـى هؤلـاء الـمـشـاهيـر الـذيـنـ يـبـحـثـونـ مـنـ اجـلـ الـوصـولـ ألـى نـجـومـيـه هؤلـاء الـمـشـاهيـر ومـا يـقـدمـ مـنـهمـ فـهذا سـنـابـ امـلـ الـقـحـطـانـيـ الـرسـمـيـ Rwqan011.

الـجـديـر بـالـذكـر بـانـ امـلـ الـقـحـطـانـيـ اصـبـحـتـ تـرنـد تـويـتـر قـبـلـ فـتـره بـسـبـبـ مـهاجـمـتـها لـمـشـاهيـر الـفـلـسـ وهذا مـنـ خـلـالـ حـسـابـها عـلـى الـسـنـابـ شـاتـ مـمـا جـعـلـ الـجـمـهور يـبـحـثـ عـنـ مـنـ هيـ امـلـ الـقـحـطـانـيـ الـسـيـره الـذاتـيـه.